Batman 1989

batman-logo
Standard

لايمكن إنكار إن سلسلة The Dark Knight من إخراج Christopher Nolan سلسلة عظيمة تركت بصمة واضحة على الأفلام وصناعتها بشكل عام في أخر ٥ سنين. فجأه العديد من المخرجين أهتموا بالجانب المظلم والعالم الداكن في القصص المصورة اللي العديد -للأسف- أعتقد بإنها كوميدية أو للأطفال ولا تحتوي على أي قصة جدية أو أسلوب سنمائي لكن حاليًا الجميع بدأ يسير وراء أسلوب Nolan المظلم، البعض طبق الفكرة بإسلوب جيد ومتوازن كمثال سلسلة Avengers أو فلم X-Men: First Class والبعض حاول أخذ هذا الأسلوب وفشل في تطبيقه كمثال فلم Man of Steel أو X-Men Origins: Wolverine. مع إنتباه الناس لهاذا التيار اللي أطلقة Nolan بدت الناس تنسى سلسلة Batman السابقة لسلسلة Nolan، السلسلة بدت بالمخرج Tim Burton اللي قدم فلمين أكثر من رائعين بعدها إستمرت الأفلام مع المخرج Joel Schumacher اللي قدم للسلسلة فلمين دمرت الإحترام اللي كسبته الشخصية من الأفلام السابقة وجعلت من الشخصية أضحوكة بإعادتها للأسلوب الكوميدي بطريقة أكثر من سيئة، بدون أي أحترام للشخصية. في هاذي المقالة راح أتكلم وربما أقارن سلسلة Nolan مع الفلم الأول من سلسلة Burton، مع التعمق في التفاصيل للشخصيات من وجة نظر متابع للقصص مصورة منذ الصغر. الفلم هذا له مكانة في قلبي، أهلي ما سمحولي بمشاهدته في صغري وللأسف شفت الأجزاء السيئة من إخراج Schumacher، لكن فتره حظيت بالفرصة إني أشوفه مع شخص يعز لي توفى قبل عدة سنين وأعتبرة واحد من الأشخاص اللي زرع في قلبي حب الأفلام والـ Storytelling، أستمتعوا بالقراءة.

BRUCE WAYNE/BATMAN

من الأشياء المثيرة للإهتمام في سلسلة Nolan أن شخصية Bruce لها عدة وجوه تتشكل على حسب الحاضرين في المشهد، مع Rachel و Alfred كان صريح، واضح وعاطفي لكن في العامة كان يُسَوقْ لهم دور الثري الطرش اللذي لا يكترث لوجهه نظر العامة تجاهه حتى يخفي شخصيته الأخرى عنهم. في عدد من المشاهد تجربتنا مع الشخصية كانت عاطفية، كمثال عند فقد Rachel أو عند خلافة مع Alfred. قدم Christian Bale أداء سمح لنا بتصديق إن شخصية بروس شخصية عميقة تمر بخلافات بداخلها بشكل واضح وكان بإمكاننا إستنتاج هذا الجانب منه بالأسلوب المتقلب في العلن. لكن منهجية الممثل Michael Keaton في فلم 1989 كانت أقل علنية أو Outgoing إن صح التعبير بالتركيز على أستخدام لغة الجسد بجانب قوة الصمت في ترجمة هذا الجانب من الشخصية. من المواقف اللي يمر بيها بروس نعرف إنه وحيد وغير إجتماعي العامل اللذي يسمح للمشاهد إستنتاج غرابة شخصية بروس، كمثال في أحد المشاهد حاول شرح إنة يحمل جانب آخر من حياتة لكنه بدأ بمحاولة شرح الحياه الطبيعية وفي مشهد رائع واجهه بروس صعوبة في شرحها وكأنه يتابعها من الخارج أو غريب عنها، بخلاف أداء Bale، الممثل Keaton هدفة لم يكن إقناع المشاهد على التفكير بإنة شخصية مظلمة، الأداء كان متميز بحيث أنه سمح لك بإستنتاج هذا الجانب من الشخصية بدون أن يرغمك الممثل بالأداء على تصديق هذا الجانب من الشخصية بأساليب واضحه.

تطبيق Bale لجزء باتمان كان مثير للإهتمام بالتحديد إستخدام الممثل لصوت الشخصية المثير للجدل. في البداية تقبلت الصراخ اللي كان يستخدمة في أداء شخصية باتمان لكن عند مقارنة هذا الأسلوب بأداء Keaton لاحظت إن الممثل كان في منقطة إرتياح مع الدور بحيث إنة قدم لنا الشخصية بدون أساليب درامية إن صح التعبير. Keaton ببساطة كان يقول “I want you to tell all your friends about me” بصوت طبيعي -لحد ما- وكان هذا الأسلوب يرعب الأعداء اللي يواجهم وللأمانة كان Badass أكثر بالنسبة لي. أداء Keaton كان رهيب بحيث أنه قدم الدور بدون صراخ أو التسبب مشهد درامي حتى إنه يرعب أعداءة.

JACK NICHOLSON/JOKER

“I AM THE WORLD’S FIRST FULLY FUNCTIONING HOMICIDAL ARTIST.”

هل أجرأ إني أقول إن Nicholson قدم أداء أفضل من Heath Ledger؟ لأ وشخصيًآ أتوقع إن المقارنة غير عادلة. عند متابعتي للفلمين لاحظت أن اللي يميز الأسلوب اللي أتخذة Ledge هو إنه أخذ حرية في ترجمتة للشخصية، Ledger درس الشخصية وأعاد تعريفها للعالم اللي طرحة المخرج، Ledger قرأ ما بين السطور ومنهجية الشخصية وقدم الـ interpretation اللي أخذة. أسلوبة كان أكثر من رائع خصوصا الجوانب المستوحاه من شخصية Alex من فلم A Clockwork Orange في عامل الإتزان بين الجنون والعلانية.

Jack Nicholson إقترب الشخصية بأسلوب كُتاب القصص المصورة بالتحديد Alan Moore اللي قدم قصة Batman: The Killing Joke ودرس تاريخ الشخصية بحذر وبدأ يبني عليها، أداء Nicholson كان يتعتمد على كونها شخصية إستعارضية لعامة مدينة Gotham وفي هذا الجانب كان الأداء مخلص للقصص المصورة، ربما Ledger قدم هذا الجانب في مشهد تهديد Batman بإنة إن لم يخلع قناعة فأنة سيقتل شخص كل يوم. من الأشياء المثيرة للأهتمام أن الشخصية في بعض الحالات تقدم نص خارجة عن إطار المشهد تمامًا وبهاذي الطريقة إستنتجنا أنها مجنونة، بينما أداء Ledger إعتمد على كونها غامضة تظهر فجأه وتقدم monologues و أحداث مجنونة. ببساطة Ledger كان يقول حاجات تقنعك بجنون الشخصية، Nicholson كان ببساطة يضحك ويبيع لك الدور بحركاته، لدرجة أنة في أحد المشاهد كان في حوار رهيب مع جثة وكأنها إنسان حقيقي!. شخصيًا أتوقع أن الممثل وُلد لهذا الأداء، ما أتوقع وجود ممثل يقدر يأسر أو يترجم هذا الجانب من الشخصية غير الممثل Jack Nicholson.

TIM BURTON

  • Gotham

شعوري تجاه Tim Burton متقلب، أحيانًا أقع في الحب مع أعمالة وأحيانًا أواجه مشاكل في تقبلها. لكني ما أقدر أنكر إنه مخرج محنك، بالنسبة لي يتميز عن غيرة بإنه يمتلك حس فني عميق بحكم عملة الدقيق في الـ Set design بالإضافة لخلفيته الفنية، Burton يتميز بإنة ما يتردد من تجربة وبناء عوالم غير مألوفة في السينما أو غير معتادة. مع متابعة الفلم بوسعنا ملاحظة إحترامة الشديد للسلسلة سواء كان من معجبيها أم لا،  من المشاكل اللي تعيق تجربة سلسلة Nolan لي هي التقلب في تطبيق Gotham، في Batman Begins كانت مظلمة، فاسدة وتحاكي واقع القصص المصورة، لكن في الفلمين التابعين كان الفرق ملحوظ وأقل تميز أو أقل إبهارًا مقارنة بالجزء الأول. لكن Burton نجح في بناء مدينة تقشعر لها الأبدان، عندما عدت لزيارة الفلم أثناء كتابتي للمقالة لاحظت إن Burton قدم مدينة مسرحية بجودة مسرحية بمثابة العمل المسرحي في فلم Metropolis سنة ١٩٢٧ شاهد عرض الفلم هنا لتفهم وجه نظري. حاليا عند محاولة بناء مسرح أو Set فلم أغلب المخرجين يقوم بعمل الهدف من هو الإبهار أو مفاجئة المتابع لكن في الغالب يكون هذا هو التوجهه الخاطئ، اللي قدمة Burton هو تصميم المشاهد وكأن الفلم عباره عن عمل مسرحي تعطي فيها المشاهد شعور المدينة المظلم، مدينة بمجرد النظر لها يمكن إستنتاج الفساد والــ التي تمر به.

  • الكتابة

‏يمكن لكاتب الكومكس إعادة تعريف القصة من جديد (عكس المانغا اليابانية التي تتبع قصة واحدة غير متغيرة). للتوضيح يمكن لأي كاتب أعادة تعريف أصول أو Origins القصة إن أراد في أي arc، وكتابة Burton قدمت هذا العامل في إعادة سرد أحداث قتل أب وأم بروس وربطها هذا الحدث بشخصية Joker. لكنها من ناحية الحوارات لم تكن بجودة كتابة Nolan المتميزة بحواراتها العميقة والمذهلة اللي تترك أثر للمشاهد بحيث أنها تجبره على تذكر الحوارات وحفظها.

مشاكلي مع الفلم؟

من العوامل الأساسية اللي تمثل شخصية باتمان هي إن الشخصية متميزة بالتخفي. فجأه هي في مكان وفي ثواني هي في الأخر، وهذا الشي طبق بشكل رهيب في سلسلة Nolan لكن في إصدار Burton الشي هذا للأسف ما طبق بشكل جيد، في عدة مشاهد شفنا الشخصية بشكل واضح بس بشكل إستعراضي في بعض المشاهد، بل في أحد المشاهد نلاحظ أن شخصية Vicki  كانت تأخذ عدد كبير من الصور لباتمان بشكل واضح مع إستخدام فلاش!. من المشاكل اللي المتوقع مواجهتها إن لم تكن قارئ للقصص هو عدم تقبلك لبعض الأفكار والأحداث خصوصا قصة Joker في البداية في حين أن Nolan ترك خيار أن يسرد قصة Joker للمشاهد، لكن هذا الجزء من القصة كان مقتبس من قصة Batman: The Killing Joke العامل اللي كان مرحب بة بالنسبة لقراء القصص المصورة. رغم إني من المعجبين بأداء Keaton في الفلم لكن العصر العاطفة وحوارات ترك بروس لحياه باتمان كان مثيرة للإهتمام في سلسلة Nolan في هذا الجانب، لكن حتى نكون صريحين كان هذا العامل مبني في ٣ أفلام كانو فيها قادرين على بناء هذا الجانب من القصة. مشكلة أخرى لاحظتها في الفلم أن المحقق Gordan كان وجودة كعدمة في الأحداث والفلم، كانت شخصيته ممله بسيطة بشكل مزعج ولا تحمل أي أثر أو جاذبية في الفلم. من وجهه نظري الشخصية أنا أعتبر أداء الشخصية في الفلم من أسوأ ترجمات لشخصية خيالية في تاريخ السينما. المشكلة الأكبر اللي ما قدرت أتركها هي في المشهد الأخير لما شخصية باتمان قالت لجوكر “I’m gonna kill you.”، إذا تعرف شي عن باتمان تعرف إن عنده قانون وهو إنه ما يقتل أي شخص فلما سمعت لهذا النص بالإضافة للأحداث التابعة للنص كنت محبط بشكل كبير بعد المشهد ووجدت صعوبة في تقبله.